آثار جانبية طويلة الامد ل"كوفيد-19"

January 12, 2021
4 min
صحة

أوضحت دِراسة حَديثة أجريَت عَلى 1733 شَخصا تَم إدخَالهم إلى مُستشفى "جين يين تان

#العرفان_نيوز# فيروس كورونا #alerfannews

العرفان نيوز-أوضحت دِراسة حَديثة أجريَت عَلى 1733 شَخصا تَم إدخَالهم إلى مُستشفى "جين يين تان" أن أعرَاض فَيروس كورونا، قَد تَستمر مُدة تَصل احياناً الى سِتة أشهُر.

وأضهرت الأبحَاث أن المَرضى الَذين ثُبتت إصَابتهم لأوَل مَرة فِي ووهان،  فِي بِداية تَفشي الفيروس

َ في يَناير 2020، ظَلوا يُعانون مِن العَديد مِن الأعرَاض بِما فِي ذَلك صُعوبة النَوم فِي مَايو 202.

وتُشير الدَلائل إلى أن نَحو 63% مِن المَرضى الذين تم فَحص بَياناتهم مِن قِبل العُلماء استَمروا فِي المُعاناة مِن التُعب، بَينما واجه 26% آخرون صُعوبة فِي النَوم.

فِي حيْن أظَهر ثِلث المَرضى الذين تَم فَحص بَياناتهم أيَضا أعرَاض خلل فِي الكلى

بِما فِي ذَلك تَراكم الفضَلات الجَسدية فِي دِماء المُشاركين.

ودَعم هَذا أيضَا دِراسة سَابقة أظهَرت أن الفَيروس يُمكن أن يُدمر أنسِجة الخصيَتين.

وتَم العُثور علَى تَلف طَويل المَدى فِي الرِئة فِي عَدد كَبير مِن المَرضى، حَيث أظهَرت نَحو 400 صُورة بالأشِعة السِينية عَلامات "عُتامة الزجاج" فِي أنسِجة الرِئة، مَا تَسبب فِي ضْيق التَنفس للمَرضى.

ومَع ذلك، كَان بَعض المَرضى فِي حَالة مَنعتهم مِن التَنفس بُعمق كافِ لإكمَال اختِبار أدَاء الرِئة.

وأضاف: "تَحليلنا يُشير إلى أن مُعظم المَرضى يَستمرون فِي العَيش مَع بَعض آثار الفَيروس عَلى الأقَل بَعد مُغادرة المُستشفى، ويُبرز الحَاجة إلى رعَاية مَا بعد الخُروج".

وكَشفت أبحَاث أخرَى أجرَاها الدُكتور كاو، أن مَا يقارب مِن رُبع المُشاركين عَانوا أيضًا من الاكتَئاب والقَلق بَعد نِصف عَام مِن دُخولهم المُستشفى لتَلقي العِلاج.

ويُزعَم أن عَددا قليلاً مِن المَرضى الذين خَضعوا للدِراسة أظهَروا مُستويات مُنخفضة مِن الأجسَام المُضادة مَا يَعني أنهُم لن يَكونوا مَحميين مِن الإصِابة بالفَيروس أكثَر مِن مَرة، مَع إضَافة البَاحثين: "يَجب مُراقبة خَطر الإصَابة مَرة أخرى".

ADD - x200px

ADD - x200px

ابقى على تواصل

احصل على الاخبار العاجلة مباشرة على Whatsapp الخاص بك
Thank you! Your submission has been received!
Oops! Something went wrong while submitting the form.