اكتشاف نوع جديد من الثعابين يصل طوله إلى 17 سم على الأكثر

December 28, 2020
7 Min
حقائق

العرفان نيوز - اكتشف مساعد باحث متخرج في معهد التنوع البيولوجي بجامعة كانساس، جيف وينيل أن ثلاث عينات من الثعابين المحفوظة في مجموعة التنوع البيولوجي التابعة للمعهد ، والتي تم العثور عليها في بعثات ميدانية بين عامي 2006 و 2012 والتي تم التغاضي عنها حتى هذه اللحظة ، تنتمي إلى فئة خاصة بهم.

#ثعابين #تنوع_بيولوجي #العرفان_نيوز

العرفان نيوز - اكتشف مساعد باحث متخرج في معهد التنوع البيولوجي بجامعة كانساس، جيف وينيل أن ثلاث عينات من الثعابين المحفوظة في مجموعة التنوع البيولوجي التابعة للمعهد ، والتي تم العثور عليها في بعثات ميدانية بين عامي 2006 و 2012 والتي تم التغاضي عنها حتى هذه اللحظة ، تنتمي إلى فئة خاصة بهم.

إن عينات الثعابين الثلاثة هي العينات الوحيدة المعروفة من جنس الثعابين الجديد المسمى Levitonius ، وأنواع الثعابين الجديدة ، المسماة ليفيتونيوس ميروس Levitonius mirus.

و نُشرت النتائج التي توصل إليها السيد وينيل وزملاؤه ، بناءً على طرق تشمل تحليل الحمض النووي والفحص بالأشعة المقطعية التي تبحث في بنية عظام الثعابين ، يوم الأربعاء في مجلة Copeia.

ووفقًا للدراسة ، فإن فصيلة Levitonius mirus التي تم تحديدها مؤخرًا ، والمعروفة أيضًا باسم ثعبان Waray dwarf burring snake يعود موطنها الأصلي إلى جزيرتي Samar و Leyte في الفلبين ، وهي أرخبيل (مجموعة جزر) متنوعة بيولوجيًا بشكل استثنائي وتضم ما لا يقل عن 112 نوعًا من الثعابين البرية.

أوضح السيد وينيل في محادثة مع قناة تلفزيونية أمريكية أن هذه الثعابين تحوي أقل عدد من الفقرات بين أي نوع آخر من الثعابين في العالم ، كما أن لها جمجمة طويلة وضيقة بالنسبة لحجمها، و تتميز قشورها ببريق شديد اللمعان ، ومن المرجح أن نظامها الغذائي يعتمد على ديدان الأرض.

كما شدد السيد وينيل على أهمية التعاون بين العلماء في الولايات المتحدة والعلماء المقيمين في الفلبين ، لتعزيز  فهم التنوع البيولوجي في تلك المناطق.

في الأصل ، كان السيد وينيل مهتمًا بمعرفة المزيد عن مجموعة من الثعابين تسمى Pseudorabdion. فقد تم هذا الاكتشاف مصدفةً.

قال وينيل: "لقد تم وضع هذه العينات على أنها عينات ثعابين من نوع Pseidorabdion وقد كان هذا خاطئًا" و أضاف "عندما حصلت على نتائج الحمض النووي ، اعتقدت في البداية أنه مجرد خطأ من جانبي ، أو تلوث من العينات."

وكشف وينيل المزيد من التحليلات لمقاييس الثعابين والأشعة المقطعية التي توضح بنية عظامها، وقال وينيل إن الثعبان يوصف بأنه جنس وفصيلة "مصغرة" ، أصغر بكثير من أقرب أقربائه من الثعابين.

بينما يصل طول Levitonius mirus إلى 17 سم على الأكثر ، "حجم قلم رصاص ، حيث يمكن أن يكون أقرب الأقارب لهذه الثعابين ثلاثة إلى أربعة أضعاف طوله ".

و أضاف السيد وينيل إن ليفيتونيوس ميروس Levitonius mirus من غير المرجح أن يكون سامًا.

حاول وينيل الحصول على صورة لهذه الثعابين و هي حية و ذلك في عام 2017 ، من خلال السفر إلى الفلبين ، لكن رحلته لم تنجح.

وأوضح السيد وينيل أن السبب في فشل رحلته هو أن هذه الثعابين تعيش تحت الأرض، لذلك من الصعب العثور عليهم فإن لم تكن لديك الظروف المثالية التي تخرجهم من الأرض فمن الصعب أن تتمكن من التقاط صور حية لهم.

ADD - x200px

ADD - x200px

ابقى على تواصل

احصل على الاخبار العاجلة مباشرة على Whatsapp الخاص بك
Thank you! Your submission has been received!
Oops! Something went wrong while submitting the form.