الكويت... إحباط هجمات ارهابية ليلة رأس السنة

December 26, 2020
5 min
الشرق الأوسط

أعلنت الكويت، اليوم السبت، إحباط هجمات محتملة لتنظيم داعش الإرهابي،في البلاد خلال ليلة رأس السنة ، وفق ما ذكرت صحيفة “القبس” المحلية.

#العرفان_نيوز #الشرق_الاوسط #الكويت

العرفان نيوز- أعلنت الكويت، اليوم السبت، إحباط هجمات محتملة لتنظيم داعش الإرهابي،في البلاد خلال ليلة رأس السنة ، وفق ما ذكرت صحيفة “القبس” المحلية.

وصرحت وزارة الداخلية الكويتية إنه “بناء على التعاون بين الأجهزة الأمنية المختصة وبعد التحري عن الخارجين عن القانون تم ضبط أحد المتهمين والذي صرح أنه تعرف على شخص من خلال أحد مواقع التواصل الاجتماعي، وحصل بينهم مناقشات وحوارات تبين أنهما يحملان نفس الفكر المتطرف”.

وأشارت الوزارة أنه “بعد عمل المزيد من التحريات  وجمع المعلومات تم ضبط شخصين آخرين، أحدهما حدث(صغير في العمر(

)يحملان نفس الفكر المتطرف وبعد أخذ الإذن القانوني اللازم تم تفتيش منزلهما و العثور على أسلحة وذخائر غير مرخصة وشعارات وأجهزة تصوير”.

وفي التفاصيل، نقلت الصحيفة عن مصادر قولها إن “جهاز أمن الدولة في الكويت أوقف قبل أيام 6 أحداث كويتيين كانوا على اتصال مع تنظيم “داعش”، وأن التنظيم تمكن من تجنيدهم لاعتناق الفكر الإرهابي، عبر إحدى الألعاب الإلكترونية الشهيرة”.

وأوضحت الصحيفة أن الأحداث غرّر بهم تنظيم داعش الإرهابي، وجنّدهم، لاستهداف دور عبادة ومجمعات تجارية ومنشآت أخرى، في عملية كان الهدف منها هز المجتمع الكويتي قبيل الاحتفال بأعياد رأس السنة، إلا أن يقظة الأجهزة الأمنية حالت دون تنفيذ ذلك السيناريو الخطير.

وأضافت أن المتهم الرئيس الذي عوّل “داعش” على أن يكون رأس الحربة في الهجمات، وكان أول من تواصل معه لتجنيده، بيّنت التحقيقات أنه يبلغ 16 عاماً، وهو ابن نائب سابق نجح في انتخابات مجلس الأمة عام 1999.

وأشارت إلى أن القوات الأمنية داهمت منزل أسرته في منطقة "الفحيحيل"، وألقت القبض عليه وعلى أبيه وتم ضبط في المنزل سلاحين ناريين وجهاز حاسوبي محمول وأعلام التنظيم الارهابي داعش.

واوضحت التحقيقات أن الأب لم يكن على درايه بتواصل ابنه الحدث مع أعضاء التنظيم، كما أنه جرت إحالة النائب السابق إلى جهة الاختصاص، لكن أخلي سبيله بعد 4 أيام من احتجازه، في وقت لا يزال الابن محتجزاً على ذمة القضية مع بقية أصدقائه.

وفي ما يتعلق بآلية التواصل بين أفراد المجموعة لتنسيق خطوات الهجمات، اعترف أحد الأحداث الذي يبلغ (16 عاماً)،  بأنه تواصل مع احد افراد التنظيم عن طريق صديقه، مضيفا أنه تم اقناعة بالتواصل معهم عن طريق احدى وسائل التواصل الاجتماعي .

ووفق المصادر، فإن أعضاء التنظيم الإرهابي تمكنوا من الوصول إلى الأحداث المتهمين، وتجنيدهم وتلاعب بعقولهم عن طريق الألعاب الإلكترونية.

وأوضحت أنه تم إخلاء سبيل 3 من المقبوض عليهم بعد ثبوت عدم تورطهم في القضية.

ADD - x200px

ADD - x200px

ابقى على تواصل

احصل على الاخبار العاجلة مباشرة على Whatsapp الخاص بك
Thank you! Your submission has been received!
Oops! Something went wrong while submitting the form.