النص الكامل لاتفاق بريكست

December 26, 2020
3 min
اقتصاد

العرفان نيوز-نشرت الحكومة البريطانية والمفوضية الاوروبية

#العرفان_نيوز#اقتصاد

العرفان نيوز-نشرت الحكومة البريطانية والمفوضية الاوروبية ، اليوم، النص الكامل لاتفاقهما التاريخي الذي يحجم العلاقة بعد خروج المملكة من التكتل وهو مؤلف من أكثر من 1200 صفحة، وينبغي أن يصادق عليه الطرفان في غضون بضعة ايام.

وذكر المفاوض الاوروبي، ميشال بارنييه، بأن اتفاق التبادل الحر الذي اعلن الخميس، على أن يدخل حيّز التنفيذ في 31 كانون الأول هو "نتيجة أشهر من العمل المكثف".

ومن شأن هذا الاتفاق المؤلف من 1246 صفحة، الحيلولة دون فرض رسوم جمركية وحصص على المبادلات التجارية بين بريطانيا والاتحاد الاوروبي، وعدم اغلاق المياه البريطانية امام الصيادين الاوروبيين. وتضاف إليه ملاحظات تفسيرية واتفاقات مرفقة حول التعاون النووي وتبادل المعلومات السرية.

ورغم وجود هذه التعقيدات، يستعد الطرفان للمصادقة عليه.

بعد لقاء أول الجمعة جمع سفراء الدول الـ27 مع بارنييه، من المقرر عقد اجتماع جديد يوم الاثنين، لإطلاق توقيع المشروع من جانب الدول الاعضاء. ويفترض أن تتخذ الدول قرارا بشأن تطبيق مؤقت، بسبب عدم امكانية البرلمان الأوروبي من المصادقة على الاتفاق قبل مطلع العام 2021.

من الجانب البريطاني، دعي النواب الى العودة من عطلهم لمناقشة النص اعتبارا من الأربعاء. وباتت المصادقة عليه شبه أكيدة حيث ان المعارضة العمالية تعتزم دعمه.

واضاف الوزير البريطاني، مايكل غوف،" أن بعد 4 سنوات ونصف السنة من انعدام اليقين والاضطرابات إثر استفتاء 2016، يقدم هذا الاتفاق للشركات "الثقة والقدرة على التحضير للنمو والاستثمارات" ويرجع الأمل بـ "سياسة تتجه نحو بيئة افضل".

موضحا انه : "يمكننا تطوير تعاون ودي جديد مع الاتحاد الاوروبي"، مكررا بذلك التعبير الذي يميز تقليديا العلاقة بين بريطانيا والولايات المتحدة.

وخرجت بريطانيا رسمياً من الاتحاد الأوروبي في 31 كانون الثاني الماضي، الا أنها ملتزمة بتطبيق القواعد الاوروبية حتى نهاية العام الحالي وهو موعد انقضاء الفترة الانتقالية.

ويتيح الاتحاد الاوروبي من خلال الاتفاق التجاري للدولة العضو سابقا، وصولا استثنائيا من دون رسوم جمركية او كوتا الى سوقه الضخمة التي تضمّ 450 مليون مستهلك.

غير أن هذا الانفتاح سيكون مربوطا بشروط صارمة، حيث سيتعين على الشركات في الضفة الشمالية لبحر المانش احترام عدد معين من القواعد الجديدة فيما يتعلق بالبيئة وقانون العمل والضرائب لتجنب أي اغراق للاسواق. .

وفيما يتعلق بالصيد، وهو موضوع ظل شائكا حتى اخر لحظة،و تنص الاتفاقية على فترة انتقالية تمتد إلى حزيران 2026، يكون الصيادون الاوروبيون قد تخلوا تدريجيا خلالها عن 25% من محاصيلهم.

ADD - x200px

ADD - x200px

ابقى على تواصل

احصل على الاخبار العاجلة مباشرة على Whatsapp الخاص بك
Thank you! Your submission has been received!
Oops! Something went wrong while submitting the form.